نرحّب بكم في العدد الثالث من "المجلة " المخصص لفن النحت.

 

النحت هو شكل فنّي ملموس سهل الإدراك ، يتميّز بقوّة حقيقية تتمثل في كون إدراكه فوري وأن تفاعل المشاهد معه يتم بطريقة مختلفة عن الأعمال ثنائية الأبعاد. يمكن للنحت أن يكون حسيّاً للغاية، يحرّض على اللّمس، ويسمح لنا بالدوران حوله والتفاعل معه بشكل مختلف.  كما يكشفُ النحت بفضل أشكاله ونماذجه المتعددة عن مهارةيـدالفنان. 

في هذا العدد من إصدارنا، و من خلال مقال للباحثة لنور عسليّة "مادة النحت السوري المعاصر" نستكشف كيف أن مفهوم النحت في الفن السوري في حد ذاته قد تغير وبالتالي تغيرت معه مواد العمل والوسائط المستخدمة فيه. 

نسلّط الضوء أيضاً على المنحوتات المعدنية ذات الزوايا للفنان باسل السعدي، حيث يختبر السعدي السطح الذي يتقاطع فيه ماهو ثنائي الأبعاد مع ماهو ثلاثي الأبعاد.  كما ننقل حواراً أجريناه مع الفنان فادي يازجي حول التحدّيات التي يواجهها في ظلّ بقائه في سوريا، إبتداء من النقص في المواد، وصولاً إلى تسبّب الأحداث الراهنة في إحداث تحوّل في أعماله. 

أخيراً، يسرنا أن نعلن عن معرضين لهذا الخريف. الأول هو معرض فردي للفنان زياد دلّول ضمن فعاليات فن أبو ظبيتحت عنوان "تأمّل" والذي سيتم افتتاحه في الثاني عشر من نوفمبر. والمعرض الثاني هو عرض جماعي تحت عنوان "عصر الوسائط الحديثة"الذي سيتم افتتاحه في السادس من نوفمبر في جادة السركال.  

 

نتمنّى لكم قراءة ممتعة!

 

شيرين أتاسي و آنّا والاس تومبسون

في هذا العدد

News
المجلة

News

إحفظ التاريخ:  "في عصر الوسائط الحديثة"

جادة السركال، مستودع رقم 59، من 6 نوفمبر – 16 ديسمبر 2018

 

Long Read
المجلة

Long Read

مادة النحت السوري المعاصر

كيف تغير مفهوم المادة في النحت السوري المعاصر؟ وما هي المواد الطاغية في ممارسات النحت في سورية حاليا".

Interview
المجلة

Interview

تعرَّف على الفنّان فادي يازجي

 

اشتهرت أعمال الفنان فادي يازجي، وهو أحد أبرع المصوّرين والنحاتّين في سوريا، بفرادة شخصياتها ووجوهها. هو الذي رفض ترك مشغله في المدينة القديمة في دمشق، كان لإندلاع الحرب في بلده أثراً كبيراً عليه، يظهر هذا الأثر ابتداءً من الرؤية الأكثر قتامة الواضحة في أعماله الجديدة، إلى التحديات اليومية التي يواجهها وهو يُناضل من أجل إنتاج أعمال فنّية في منطقة لم تعد تتوفر فيها البنية الأساسية التي تؤمّن له حتى احتياجاته الأساسية.

Spotlight
المجلة

Spotlight

إلقــاء الضوء على الفنان باسل السعدي وقدرة المعدن

يمتلك النحاّت باسل السعدي، الذي كان قد تعلّم النحت ذاتياً، في عمله مع المعدن موهبة لافتة في إضفاء الحيوية والطاقة على هذه المادةالباردة.